تصريحات جديدة من عضو المركزي الأوروبي تكشف مفاجأة بشأن مصير التشديد النقدي

أوضح عضو البنك المركزي الأوروبي فيليب لين، إن البنك مستعد للبدء في تخفيف سياسة التشديد النقدي، حيث نجح البنك في خفض معدلات التضخم خلال الفترة الحالية لمستويات أقل من التي كان يشهدها خلال الفترة الماضية والتي ارتفعت لمعدلات غير مسبوقة. اقرأ أيضا:  تراجع أسعار اللحوم الضاني في الأسواق تقييد السياسة النقدية طوال العام الجاري وأضاف خلال مقابلة له اليوم الاثنين مع صحيفة فايننشال تايمز البريطانية، أنه حال اقتراب التضخم بشكل واضح من الهدف بالعام المقبل، فيمكننا التأكد من انخفاض أسعار الفائدة شكل أسرع خلال اجتماعات البنك القادمة، مؤكدا على ضرورة أن تظل السياسة النقدية مقيدة طوال العام.المركزي الأوروبي، فيتو  الأحداث الجيوسياسية لا تزال محسوسة في القارةوتابع لين: “إن تداعيات الصراع بين روسيا وأوكرانيا لا تزال محسوسة في القارة، إضافة إلى استمرار الصراع الفلسطيني الاسرائيلي، حيث أنه من الممكن أن تؤثر هذه الأحداث الجيوسياسية على قرارات البنك المركزي الأوروبي خلال الفترة القادمة إذا عاودت معدلات التضخم في الصعود مرة أخرى”.تراجع ضغوط الأسعار بمنطقة اليورووكان نائب محافظ البنك المركزي الأوروبي لويس دي جويندوس كشف عن موعد تسجيل معدلات التضخم التي يستهدفها البنك، وتراجع ضغوط الأسعار بمنطقة اليورو، وكذلك مصير أسعار الفائدة وسياسة التشديد النقدي خلال اجتماع البنك القادم. وأشار إلى أن التوقعات تشير إلى وصول معدلات التضخم في منطقة اليورو إلى المعدلات المستهدفة بواقع 2% بحلول عام 2025، عقب استقرار الأحداث الجيوسياسية التي يمر بها الاقتصاد العالمي والتي أدت إلى خلق حالة من عدم الاستقرار خلال الفترة الحالية. ونقدم لكم من خلال موقع (فيتو)، تغطية ورصدًا مستمرًّا على مدار الـ 24 ساعة لـ أسعار الذهب، أسعار اللحوم، أسعار الدولار، أسعار اليورو، أسعار العملات، أخبار الرياضة ، أخبار مصر، أخبار اقتصاد، أخبار المحافظات، أخبار السياسة، أخبار الحوادث، ويقوم فريقنا بمتابعة حصرية لجميع الدوريات العالمية مثل الدوري الإنجليزي ، الدوري الإيطالي، الدوري المصري، دوري أبطال أوروبا، دوري أبطال أفريقيا ، دوري أبطال آسيا ، والأحداث الهامة و السياسة الخارجية والداخلية بالإضافة للنقل الحصري لـ أخبار الفن والعديد من الأنشطة الثقافية والأدبية.

Related Posts

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى