وزير الأوقاف يكشف تطوير إذاعة القرآن الكريم: الدفع بـ12 قارئا جديدا لأول مرة

كشف وزير الأوقاف الدكتور محمد مختار جمعة، عن اتخاذ قرار بالتنسيق مع الهيئة الوطنية للإعلام لتطوير إذاعة القرآن الكريم، فنيا وهندسيا، مشيرا إلي أنه لأول مرة فى الاذاعة سيتم الدفع بـ 12 قارئ جديد لاعتمادهم فى الاذاعة.

جاء ذلك خلال الجلسة العامة لمجلس الشيوخ اليوم الإثنين برئاسة المستشار عبد الوهاب عبد الرازق، رئيس المجلس، والمخصصة لمناقشة طلب مناقشة عامة مُقدم من النائب يوسف عامر، لاستيضاح سياسة الحكومة بشأن حفظ أموال الوقف وتنميتها، وطلب مقدم من النائب محمد عبد العليم الشيخ، بشأن إحلال وتجديد وفرش المساجد ونقص الأئمة والخطباء ومقيمي الشعائر والعاملين بالمساجد وتحسين أحوالهم المعيشية، وذلك بحضور ممثلي وزارة الأوقاف.

ولفت محمد مختار جمعة، إلي الانجازات التي شهدها عهد الرئيس عبد الفتاح السيسي، ومنها  إعادة افتتاح مسجد الظاهر بيبرس العام الماضي،  بعدما تعطلت إقامة الشعائر فيه منذ 25 عاما ، مشيرا إلي أنه كلف ما يزيد عن 400 مليون جنيه.

ونوه “جمعة ” إلي إنه تم إصدار قرار بعدم السماح بإنشاء زوايا جديدة تحت المنازل إلا في ضوء شروط محددة منخا التصريح المسبق من جانب الوزارة واستيفاء مواصفات فنية معينة.

وكان النائب محمد عبد العليم الشيخ، قد أكد أن المساجد هي بيوت الله على أرضه جعلها الله مشرقا للهداية والنور، وللمساجد أهمية كبري من خلال نشرها للدعوة وتذكير الناس بأمور الدين والدنيا، ولذا كان دورها العظيم ونشر العلم والثقافة، ومن هذا الأساس كان الاهتمام بالمساجد حيث تحتاج الكثير من المساجد لعمليات إحلال وتجديد أو عمليات صيانة للحفاظ عليها، وعلى حياة المواطنين، مشيرا إلى أنه في ظل صعوبة الحياة الاقتصادية التي يواجهها المواطنون، فلا يستطيعون القيام بذلك من خلال الجهود الذاتية، وكذلك بالنسبة لمشكلة فرش المساجد حيث تحتاج آلاف المساجد لتجديد فرشها نتيجة تهالك هذا الفرش وعدم تجديده لعده سنوات وهو ما يعيق قيام المصلين بأداء الصلوات والعبادة.

Related Posts

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى