احذروا عدوى متحور كورونا الجديد FLiRT.. دراسة تكشف مدة انتقال المرض – منوعات

ما زال الحديث مستمرًا عن متحور كورونا الجديد FLiRT، ويوما بعد يوم يزداد عدد المصابين به، وتنضم دول جديدة إلى قائمة الأماكن التي ينتشر فيها الفيروس، ما يثير قلق عالمي وسط تحذيرات منظمة الصحة العالمية بأنه لا يحمل مخاطر على الصحة فقط، بل يؤثر على الحالة النفسية للمصابين به، فما هي الاجراءات الاحترازية اللازمة لمنع انتقال العدوى، وكيف تنتقل عدوس فيروس FLiRT؟

انتقال العدوى 

ذكرت دراسة بريطانية، أن الشخص المصاب بمتحور كورونا الجديد FLiRT يظل قادرًا على نقل العدوى إلى غيره بعد ظهور الأعراض عليه بخمسة أيام مثل كوفيد 19، وأوصت الدراسة بأنه يجب أن يعزل الشخص المصاب نفسه مع الالتزام بالاجراءات الاحترازية، لأنه ينتقل عن طريق التنفس واستخدام الأدوات الشخصية.

أجريت الدراسة في الكلية الإمبريالية للعلوم والتكنولوجيا والطب في لندن، وأكدت أن ثلثي المشاركين في الدراسة ظلوا ناقلين للعدوى حتى اليوم الخامس من بداية ظهور الأعراض، بينما ظل 25% ناقلين للعدوى بعد 7 أيام من ظهور الأعراض.

الدكتور محمد إسماعيل، أخصائي الأمراض الباطنية والصدر، أكد أن انتقال العدوى يكون أسرع بسبب التهاب الحلق واحتقان أو سيلان الأنف، كما أنه يستهدف الجهاز التنفسي، مشيرا إلى أن الإجراءات الاحترازية التي نصت عليها وزارة الصحة للوقاية من فيروس كورونا، لم تتغير، لذا يجب اتباعها بحرص للوقاية من الفيروس.

وأكد «اسماعيل»، خلال حديثه لـ«الوطن»، أن الالتزام بالإجراءات الاحترازية هو السبيل للوقاية من فيروس FLiRT، وفي حال طرح لقاح جديد سيوفر حماية أفضل بكثير.

أعراض الإصابة بمتحور FLiRT

ووفقًا لمنظمة الصحة العالمية، فإن قدرة متحور كورونا الجديد Flirt على إحداث مضاعفات صحية؛ أقل بكثير من كورونا، ولكن له أعراض قوية تنتقل من شخص لآخر، وفقًا لـ”اسماعيل”، وهي:

الرشح.
الاحتقان.
ارتفاع درجة الحرارة.
الغثيان.
القيء.
الإرهاق أو النعاس.
الارتباك أو الشعور بالضبابية.
الصداع. 
الإسهال.
آلام العضلات.
عدم الاتزان.
الخمول.
الشعور بالتعب الشديد.
فقدان التوازن.

Related Posts

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى