أسوة بأوكرانيا.. لما لا تتفاعل أسعار النفط بالأزمة الحالية؟

قبل عامين عندما قررت روسيا البدء بعملياتها العسكرية في أوكرانيا وتحديدا في فبراير 2022.. قفزت أسعار النفط حينها بطريقة جنونية متجاوزة عتبة الـ 100 دولار للبرميل، هذا المشهد متناقض تماما عما يحدث اليوم، إذ أنه على الرغم من التهديد بتصعيد التوترات في الشرق الأوسط والهجمات على سفن الشحن في البحر الأحمر، فإن أسواق النفط تتحرك ضمن نطاقات ضيقة للغاية.

Related Posts

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Back to top button