السينما من أنجح الوسائل للتعارف بين الشعوب وترسيخ العلاقات بين الدول – موجز

أكدت المديرة التنفيذية لمؤسسة “كيميت بطرس غالي للسلام والمعرفة” ، السفيرة ليلى بهاء الدين، أن السينما تعد من أنجح الوسائل للتعارف بين الشعوب، و من الصناعات الإبداعية ذات الفائدة الأدبية والمادية للبلدان، إلى جانب دورها في ترسيخ العلاقات بين الدول والشعوب.

وقالت السفيرة ليلى بهاء الدين- في كلمتها خلال افتتاح الدورة الثالثة عشرة من مهرجان الأقصر للسينما الإفريقية – إن مؤسسة كيميت -التي يترأسها ممدوح عباس، أحد تلاميذ الدكتور الراحل بطرس غالي، الأمين العام الأسبق للأمم المتحدة- تهدف إلى إحياء ذكرى”أيقونة مصر والعرب وإفريقيا” (بطرس غالي)، وتعمل على ترسيخ الغايات والقيم التي كرس لها حياته، وفي مقدمتها نشر المعرفة.

Related Posts

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Back to top button